ولد عوه كان شديد الرفض للتطبيع

2021-09-02 17:42:54

سيد احمد ولد حمه ولد نفرو ذالك العملاق الأدبي والفني يطرب الكثيرين خاصة بعبقريته في العزف والمهارة في "التيدنيت" الصندوق الاسود لكثير من ثقافتنا.

ولد عوة أيضا يضحك الكثيرين بتعليقاته الساخرة ونكته الطريفة 

ول عوه أيضا أبدع في التيدنيت فقد زاد في الفايز "رخو بياظ مكه موسى اطريگ البيظة" وطور في "شور البارات في الفايز"، ولكن ول عوة وبن تنبدغة الأصيل أو "اتنيبه" كما يسميها لم يكن كما في الذاكرة مجرد "إيكيو ظريف وماهر في التيدنيت بل كان سياسيا مسكونا بحب وطنه وأمته وكان يعتبر التطبيع مع الكيان الصهيوني خطا أحمر.

حج ول عوه وعندما كان في مواجهة الكعبة المشرفة دعى الله تعالى أن لا يموت إلا في إسرائيل وعندما سأله مرافقه لماذا إسرائيل أجاب ول عوه: ول عوه لن يتوجه إلى إسرائيل أبدا مادام في شاهد عقله.

في طريق العودة أصاب الطائرة عطب فني فاضطرت إلى الهبوط في مطار اللد بإسرائيل وعندما طلبت المضيفة من المسافرين شد الأحزمة للهبوط في مطار اللد سأل ول عوة "اللد هذا شنه" فقيل له مطار في إسرائيل فصرخ لن أهبط فيه أبدا لأن فيه اليهود وقد سألت الله أن لا أموت إلا في إسرائيل "انتوم هامكم تكتلون" ولكن الموريتانيين المرافقين له تدخلوا وأقنعوه بأن اللد في لبنان.

وأخيرا أعتقد أن ولد عوة يمثل الكثير من الموريتانيين في هذا الرأي أقول هذا والساحة الوطنية تعج بإشاعات مفادها أن موريتانيا تتفاوض تحت الطاولة مع إسرائيل لإعادة العلاقات، وقناعتي الشخصية أن فخامة الرئيس غزواني لن يقدم على ذلك وشهد شاهد من أهلها هو معالي الوزير الناطق باسم الحكومة الذي نفى نفيا قاطعا صحة ذلك.

 

احمدو ميح