الحراك المدني للدفاع عن الشرعية يصدر بيانه التأسيسي

2017-02-07|09:25

ان الحراك المدني للدفاع عن الشرعية كيان مدني يجمع موريتانياني من مختلف الفعاليات والتنظيمات الشبابية والتيارات المدنية والمثقفين والأكادميين في الداخل والخارج ممن أجمعوا على ضرورة الدفاع عن الشرعية الدستورية والتشبث بالنظام الديمقراطي القا ئم المنبثق عن انتخابات شفافة ونزيهة اختار فيها الموريتانيون الرئيس الحالي محمد ول عبدالعزيز بأغلبية ساحقة ،

وممن سخرو ا أنفسهم للدفاع عن إرادة الموريتانيين وحقهم في اختيار من رأوا فيه العمل الذي يحقق الأمل بعيدا عن المزايدات والأصوات المأجورة و سنقف بكل حزم أمام كافة الدعوات التي تستهدف أمن واستقرار الوطن أو التطاول أو المساس بالنظام الشرعي الذي يحكم البلاد بتفويض مشهود من الشعب ولن نترك إرادة الشعب لعبة في أيدي المتآمرين والمرتزقة من المتاجرين بالمصالح العليا للوطن .

لقد تأسس الحراك المدني للدفاع عن الشرعية بإرادة جماعية تمثل ردة فعل عفوية على استفزاز بعض الأطراف التي دعت بكل وقاحة الي قلب النظام الشرعي والالتفاف على إرادة المواطن الموريتاني الذي اختاره .

إننا إذ نعلن أمام الله وأمام شعبنا تأسيس هذا الكيان المدني المستقل دفاعا عن الشرعية ودعما للنظام الذي قدم العديد من الإنجازات طالت حياة الإنسان الموريتاني في شتى المجالات لتؤكد أننا نساند وندعم كافة القوى الحية من المواطنين في الأغلبية المدافعة عن النظام وا جند ته السياسية . إننا ندعو جميع الموريتانيين إلى السعي معنا من أجل تحقيق الأهداف التالية: * حماية الشرعية الدستورية ودعم النظام حفاظا على أمن واستقرار الوطن

* ترسيخ الد يقراطية والتناوب السلمي على السلطة

* التأكيد على أهمية الوحدة الوطنية ودولة القانون والحكم الرشيد

* حق الموريتانيين في الحرية والعدالة والمساواة والعيش الكريم في ظل نظام ديمقراطي هم من يختارو نه . والله من وراء القصد

عاشت موريتانيا مستقرة وآمنة ...والموت لأعداء الوطن ودعاة الفوضى ..

 

عن اللجنة التأسيسية : في فرنسا / د . عبدالله ولد أمني

في موريتانيا: / د . محمد الأمين ولد الشريف احمد



تابعونا على