وفاة وزير الخارجية العراقى الاسبق طارق عزيز

2015-06-05|14:05

أعلنت السلطات العراقية اليوم الجمعة وفاة  طارق عزيز وزير الخارجية الأسبق فى عهد صدام حسين بمستشفى الحسين التعليمي في مدينة الناصرية حيث كان مسجونا.

 وأكد  نائب محافظة ذي قار  جنوبي العراق عادل عبد الحسين الدخيلي،  قائلا "طارق عزيز توفي بعد نقله إلى المستشفى  إثر تدهور حالته الصحية فى السجن".

وقد شغل  طارق عزيز البالغ من العمر 80 عاما، عدة مناصب فى الحكومة العراقية إبان سيطرة البعث عليها ، من أهمها  وزيرالإعلام ، ونائب رئيس الوزراء، كما شغل لفترة طويلة منصب وزيرالخارجية.

وكانت  المحكمة الجنائية العليا في بغداد في 26  أكتوبر 2010 أحكاما بالإعدام "شنقا حتى الموت" على عزيز ومسؤولين سابقين آخرين هما سعدون شاكر وعبد حمود بعد إدانتهم في قضية "تصفية الأحزاب الدينية".

ويعد طارق عزيز المسيحي الوحيد في دائرة المقربين من الرئيس الراحل صدام حسين، وسلم نفسه إلى القوات الأمريكية في نهاية أبريل 2003. وقد طالبت عائلته أكثر من مرة بإطلاق سراحه لأسباب صحية.



تابعونا على