أطار: عين على الزيارة! ../ د. دداه محمد الأمين الهادي

2016-11-28|15:30

أكدت مصادر أطار المتعددة أن أطر المبادرات المنتشرة انتشار النار في الهشيم لم تحشد للزيارة، بل تدثرت بوجوه الغرباء على المدينة، الذين تقاطروا من كل حدب وصوب،

التفاصيل

بل أنتم باستقلالكم تفرحون../ عبد الرحمن ولد بون

2016-11-28|09:24

في الذكرى 56 لاستقلال الجمهورية الإسلامية الموريتانية عن عدوها المباشر فرنسا، يحق لنا طرح التساؤلات ووضع الاستفهامات أمام عبارة "الاستقلال".

التفاصيل

"الشعر" و "المقاومة".. أرخص موجودين و أغلى مفقودين

2016-11-27|19:10

صحيح أن الشعر بلسم جراح النفس ومتنفسها عندما تحدق بها أكدار الحياة و يعجز الفعل ويتعذر من ناحية،

التفاصيل

ثلاثة أيام في تاريخ الوطن (ح 1)

2016-11-27|19:20

مدخل:
لقد كنت أعتقد، لكثرة ما كتب في المواقع، وما عرض على أمواج الأثير وشاشات القنوات حول ملحمة الاستقلال الوطني، أن الحديث عن الاستقلال وما يرمز إليه وما يمثل لدينا هو "حديث معاد" أو "فرض كفاية" يجزئ القائم به عن غيره.
ولكنني لما اطلعت على بعض ما كتب هذه السنة احتفاء بهذه المناسبة العظيمة، وتخليدا لها، وخاصة مقالات مثل: "أهذا أنت؟" و"لم نستقلَّ بعد يا سادتي" و"وطني ولد قبل ذكراكم التعيسة هذه" و"نوفمبر شهر الاستقلال والقتل" الخ؛ وجدتني مضطرا لتناول هذا الموضوع من زوايا أخرى.
وذلك بصفتي شاهد عيان من جهة، وأحد المهتمين بالشأن الوطني خلال معظم الفترات اللاحقة على الاستقلال من جهة ثانية. لعليَ أذكر ما يفيد المتلقي، أو أساهم في تقويم ما استعصى اعوجاجه على المثقِّف والمثقَّف.
ومن ثم كان هذا الحديث..

 

اليوم لأول
28 نوفمبر 1960

بدأت تباشير هذا اليوم في خيمة غير عادية في عرف البدو يومئذ: جدرانها أسمنت، وسقفها وستائرها حرير أخضر وأصفر زاه؛ يرفع قواعدها، في واد غير ذي زرع رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا: المختار ولد داداه، سيد المختار انجاي، جاجا صنب جوم، سيدي محمد الديين، حمود ولد أحمدو، يوسف كويتا، أحمد سالم ولد هيبة.. وغيرهم.

التفاصيل

فى تأبين للعلامة مُحَمًدْ الأَمينْ وَلَدْ الحُسَيْنْ

2016-11-26|13:15

توفي ليلة الجمعة الماضية 24 نوفمبر 2016 الشيخ الدكتور محمد الأمين ولد الحسين آل الشيخ سيد ألمين الجكني الموريتاني مولدا الحجازي،المَدَني جنسية و مهاجرا عن عمر ناف علي الثمانين سنة

التفاصيل


تابعونا على